• image01

  • image02

    التصميم

    البصري

  • image03

  • image04

  • image05

  • image06

  • image07

تعرف على مشاريع غوغل العلمية


تملك غوغل فريق من الباحثين في مختلف مجالات العلوم يزيد عددهم عن 400 باحث، يعملون على إيجاد حلول للمشاكل الأساسية التي نتعرض لها في حياتنا. إنهم لا يعملون على تطوير هواتف ذكية أفضل مثلاً، إنما يعملون على تحويل الإنسان العادي متآلف بشكل أفضل مع الحواسيب والبرمجة و الذكاء.

وهذا الشغف العلمي لغوغل نابع من مؤسسي الشركة انفسهم عندما التقوا بجامعة ستانفورد وكانوا يطوعون الموارد لحل المشاكل الكبرى، والتي منها انطلق غوغل كمحرك بحث سريع للتنقيب بالكم الكبير من المعلومات على الإنترنت.

1- تطور غوغل طرق لإكتشاف طرق خفض استهلاك الكهرباء للكمبيوترات

مجال البحث: الخوارزميات و نظريات استهلاك الطاقة

هناك مشاكل قد لانلاحظها على المستوى الفردي، مثلاً كم ساعة يجب أن يبقى جهازك مشغلاً؟ لكن عندما يكون لديك مئات آلاف الخوادم حول العالم فإنها مشكلة كبيرة بحق. وهذه احدى المشاكل التي يعمل على حلها فريق الخوارزميات و النظريات من الباحثين في الشركة. حيث أن غوغل تعمل دائماً لتشغيل مخدماتها بأعلى كفاءة ممكنة بحيث يعمل الباحثين على إيجاد طرق تجعل المخدمات تؤدي وظائفها بشكل كامل ومع خفض في استهلاك الطاقة.



2- غوغل تدرس الذكاء الاصطناعي

مجال البحث: الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة

تمت برمجة العديد من خدمات غوغل لأن تتعلم من نفسها، حيث أنها تملك أحجام هائلة من المعلومات يومياً وتعمل على معالجتها من أجل تحسين خوارزمياتها، كخدمة الترجمة مثلاً حيث مع كل نص جديد يتم إدخاله للترجمة والتصحيحات من قبل المستخدم عليه. تأخذ المنتجات هذه التصحيحات بعين الاعتبار من أجل تحسين خوارزمية الترجمة وبالتالي تقديم نتائج أكثر دقة.

3- تملك غوغل بيانات الآن أكثر مما صدر عن معارف التاريخ البشري بكامله، وتعمل على دراسة كيفية إدارة هذه البيانات

مجال البحث: إدارة البيانات

يجب أن تتجاوز غوغل مرحلة تسجيل ومعالجة هذه البيانات فقط، إنما يجب أن تخصص المعلومات الصحيحة بحسب ما يبحث عنه المستخدم فعلاً. وهذه مشكلة ضخمة تواجهها غوغل من خلال تعيين علماء مهمتهم تسريع عملية معالجة هذه البيانات و أن تكون أكثر كفاءة. فالزمن اللازم لعرض نتائج البحث عن أي شيء يجب أن يتم تقليصه مع الزمن. غوغل لاتقبل أن تصل مدة البحث عن معلومة إلى 1 ثانية !.

4- تطور دائماً غوغل أساليب معالجة جديدة لإيجاد النتائج المثيرة للاهتمام من بين كل هذه البيانات

مجال البحث: التنقيب في البيانات

من درس نظم المعلومات يعرف بعلم يدعى التنقيب في البيانات، وهو اسلوب علمي يتم استخدامه للحصول على المعارف المفيدة من كميات ضخمة من البيانات تحت سيطرتنا. تعرف غوغل أنها تستطيع زيادة خبرتها ومعرفتها بمستخدمي موقعها من خلال معالجة البيانات التي يبحث عنها. وهنا المشكلة. نعم انها مشكلة عندما يكون عليك معالجة بيتابايت من البيانات ( ألف تيرابايت ) وهو ما يساوي أكثر من ألفي مرة من القرص الصلب في جهازك.

لحسن الحظ أن غوغل تملك فريق من العلماء الذين يطورون أساليب جديدة للغوص في بحر البيانات هذا لإيجاد المعارف عن المستخدمين وسلوكهم في البحث وتعليم الخدمات الحالية في غوغل على هذه السلوكيات حتى تكون أفضل. وطبعاً كلما كانت الخدمات تعطي نتائج أفضل وكما هو مطلوب منها فإن غوغل تعكس ذلك زيادة في أرباحها.

5- تعمل غوغل على أن تتناسق آلاف المخدمات التي تملكها مع بعضها بأعلى كفاءة ممكنة

مجال البحث: النظم الموزعة و الحوسبة التجزيئية

تقول بعض التقارير أن غوغل تملك مليون مخدم حول العالم، وكما نعلم أن المخدمات تعمل معظم الوقت ويتم إطفائها لإعادة تشغيلها مرة على الأقل سنوياً، لكن موقع مثل غوغل يقدم خدمات لمليارات البشر لايمكنه أن يقول للناس ” عذراً نحن الان في وضعية الصيانة يرجى معادوة الزيارة بعد 24 ساعة ” . لذلك يتم جدولة هذه المخدمات ونقل عبئ العمل بينها عند إجراء إعادة التشغيل . وهنا تبرز مشكلة نقل العبئ في معالجة العمل بصورة سلسلة وبدون أن تظهر أية مشاكل تذكر مهما كان الموقع أو الوقت الذي يستخدم فيه الشخص خدمات غوغل.

6- تعالج غوغل ملايين المزايدات يومياً، لذا فهي تطور خوارزميات لتسريع و استيعاب ملايين اخرى من تلك المزايدات.

مجال البحث: التجارة الالكترونية

تسير غوغل يومياً ملايين المزايدات بين المعلنين والمستخدمين، لذا كلما كانت هذه المزايدات أسرع و أكثر كفاءة فإن العملية تؤدي لنتائج أفضل لطرفي المزايدة مما يزيد من أرباح المعلنين وبالتالي أرباح غوغل.
هناك أيضا فائدة جانبية لاستنباط طرق جديدة في علوم الكمبيوتر من أجل تسريع وتحسين ما تبقى من خدمات جوجل.

7- تريد غوغل المزيد من علماء الكمبيوتر و المهندسين ، لذا ستقوم بصنعهم !

مجال البحث: التعليم الإبداعي

توظف غوغل عدد من العلماء الذين يحاولون أن يجعلوا الناس أكثر اهتماماً بعلوم الكمبيوتر. ويقومون بهذا الأمر من خلال إنتاج تطبيقات للمجال التعليمي. وتحاول غوغل تأسيس علماء كمبيوتر بخبرات أفضل و أقوى وكذلك مهندسي البرمجيات.
وتثق غوغل أنه كلما كان هناك علماء كمبيوتر أكثر في العالم، كلما كان نصيبها منهم أكبر وبالتالي تطورت الشركة للأفضل.

8- تحل غوغل الكثير من المشاكل الأساسية التي نتعرض لها من خلال أبحاثها

مجال البحث: العلوم العامة

تقريباً تنتهي كل مشاريع غوغل في نهاية المطاف إلى التأثير على تقدم الرياضيات و علوم الكمبيوتر بشكل أو بآخر. وتحل مشاريع غوغل الداخلية بعض أهم المشاكل المعقدة الموجودة حالياً لدينا.

9- تحاول غوغل بناء كمبيوترات أسرع و أفضل

مجال البحث: الهاردوير والهندسة

اصبح من الممكن الآن القول أن غوغل أصبحت شركة تصنيع أجهزة أيضاً بعد إنهاء صفقة الاستحواذ على موتورولا موبيليتي مؤخراً. لكن كانت غوغل قد استثمرت الوقت والمال في أبحاث تتعلق بالعتاد و الهاردوير. وذلك لأنها تشغل عدد كبير من المخدمات لذا يجب أن تعمل كلها بنفس المستوى من الكفاءة العالية التي تحلم بها غوغل. وعندما تستوعب وتعالج بيانات بنفس قدر غوغل, فإنه يصبح من الضروري أن تفعل نفس الأمر مع الهواتف و أدوات أخرى مثل نظارات غوغل.

10- تطور غوغل طرق جديدة للتفاعل مع كمبيوترك

مجال البحث: التواصل الكمبيوتري البشري و التصور

استثمرت غوغل الكثير من مواردها و أموالها في فهم أفضل طريقة للتواصل مع أجهزة المستخدمين. وقد يكون ذلك من خلال تصميم مواقعها أو حرفياً أن تبتكر طرق جديدة للتواصل مع الأجهزة مثل تفاعل محرك البحث مع صوت المستخدم، وهذه مشاكل معقدة صعبة الحل. وتملك غوغل تطبيقات في مجالات اخرى للتواصل مع الكفيف أو الأصم.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.
بلوجرم © 2014 Supported by and بلوجرم - تعديل
تعريب وتطوير: بلوجرم للتصميم